التسمم الغذائي | إجراءات الأمن للغذاء اللازمة لسلامتك وسلامة عائلتك


0
التسمم الغدائي

 

ترتبط بعض الأطعمة بشكل متكرر بالتسمم الغذائي أو الأمراض المنقولة بالغذاء أكثر من غيرها. من المهم هنا التعامل مع هذه النوعية من الأطعمة بشكل صحيح.

ما هو التسمم الغذائي:

إن التسمم الغذائي أي مرض  ينتج عن تناول طعام ملوث.

 أسباب التسمم الغذائي:

البكتيريا والفيروسات:

 البكتيريا والفيروسات هي السبب الأكثر شيوعًا للتسمم الغذائي، وتختلف أعراض وشدة التسمم الغذائي ، اعتمادًا على البكتيريا أو الفيروس الملوث للطعام.

الطفيليات:

الطفيليات هي كائنات تستمد الغذاء والحماية من الكائنات الحية الأخرى المعروفة باسم العائل.

 وتعتبر من أكثر الطفيليات المنقولة بالغذاء شيوعًا هي الأوالي والديدان المستديرة والديدان الشريطية.

القوالب والسموم والملوثات: 

تحدث معظم حالات التسمم الغذائي بسبب البكتيريا والفيروسات والطفيليات بدلاً من المواد السامة في الطعام. ولكن يمكن ربط بعض حالات التسمم الغذائي إما بالسموم الطبيعية أو السموم الكيميائية المضافة.

مسببات الحساسية:

 حساسية الطعام هي استجابة غير طبيعية للطعام الناتج عن جهاز المناعة في الجسم.

 بعض الأطعمة ، مثل المكسرات والحليب والبيض والأسماك والمحار والقشريات والمكسرات والفول السوداني والقمح وفول الصويا ، يمكن أن تسبب الحساسية لدى الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الغذائية. 

أعراض التسمم الغذائي:

قد تتراوح الأعراض من خفيفة إلى شديدة وتختلف اعتمادًا على الجراثيم التي تم بلعها.

 تشمل الأعراض الأكثر شيوعًا للتسمم الغذائي ما يلي:

معدة مضطربه-تقلصات المعدة-غثيان-التقيؤ-إسهال-حمى-تجفيف

تتضمن الآثار الخطيرة طويلة المدى المرتبطة بالعديد من الأنواع الشائعة للتسمم الغذائي ما يلي:

فشل كلوي-التهاب المفاصل المزمن-تلف الدماغ والأعصاب-وتصل حدته إلى الموت

 استخدمي هذه النصائح والتقنيات للمساعدة في الحفاظ على سلامة الغذاء ومنع التسمم الغذائي:

 اللحوم:

قد يحتوي اللحم النيء على طفيليات وبكتيريا مثل E. coli و Salmonella. وطهي الطعام بشكل جيد يدمر هذه الجراثيم الضارة.

والمشكلة هنا تكمن في أن اللحم يمكن أن يصبح ملوثًا مرة أخرى إذا لم يتم التعامل معه وتخزينه بشكل صحيح. لذلك يجب أن تتخذي كل الإجراءات لتنظيفه وتحضيره وتخزينه بالشكل الصحيح.

الدواجن:

 قد تحتوي الدواجن النيئة على بكتيريا ضارة مثل السالمونيلا والكامبيلوباكتر.

قومي بطهي الدجاج إلى درجة الحرارة المناسبة لقتل الجراثيم.

 المأكولات البحرية:

 يمكن لنظام غذائي متوازن يتضمن مجموعة متنوعة من الأسماك والمحار أن يساهم في صحة القلب ويوفر العناصر الغذائية اللازمة لنمو الأطفال.

على الجانب الآخر فإن المأكولات البحرية النيئة يمكن أن تحتوي على سموم مثل الزئبق أو البكتيريا التي لا يمكن تدميرها إلا عن طريق الطهي إلى درجة الحرارة المناسبة.

حاولي قدر المستطاع ألا تضفي الأسماك النيئة كالسوشي إلى مائدتك طعامك.

البيض ومنتجات البيض

 يعتبر البيض من أكثر الأطعمة المغذية والاقتصادية في الطبيعة؛ ولكن يجب التعامل مع البيض الطازج بعناية.

حتى البيض ذو القشرة النظيفة غير المتشققة قد يحتوي أحيانًا على السالمونيلا.

 لمنع التسمم الغذائي، احتفظي بالبيض في الثلاجة.

قومي بطهي البيض حتى يصبح صفار البيض متماسكًا ، واطهي الأطعمة التي تحتوي على البيض جيدًا.

الحليب والجبن ومنتجات الألبان:

 يمكنك أن يصبح الحليب الخام، ومنتجات الألبان المصنوعة من الحليب الخام؛ بما في ذلك الجبن الطري، والجبن الأبيض ، وكذلك الآيس كريم واللبن من مسببات المرض.

لهذا من المهم التأكد من أن الحليب قد تم تعقيمه؛ حتى يتم التأكد من قتل البكتيريا الضارة.

الفواكه الطازجة والخضروات والعصائر 

يمكن للمنتجات الطازجة التقاط البكتيريا الضارة من مصادر عديدة؛ من التربة، والمياه الملوثة، إلى لوح تقطيع خضروات ملوث.

لذلك يجب التأكد من خلو عصائر الفاكهة والخضروات من البكتيريا؛ عن طريق غسلهم جيدا بطريقة صحيحة

ذات صلة

حمية صحية غدائية احتفالا بيوم الصحة العالمي
آليات الطهي الصحي واقتراحات لطهي صحي
تسمم غدائي
اطباق فلسطينية
وجبات فلسطينية

المكسرات والحبوب والفاصوليا:

المكسرات والحبوب والفاصوليا والبقوليات الأخرى ومنتجاتها الثانوية موجودة في مجموعة متنوعة من الأطعمة.

نظرًا لأن هذه الأطعمة تدخل في العديد من المنتجات الغذائية؛ فإن التلوث أو سوء تسمية المواد المسببة للحساسية يمكن أن يشكل خطرًا واسع النطاق.

كذلك فإن الأشخاص الذين يعانون من مرض الاضطرابات الهضمية، يمكن أن يؤدي استهلاكهم للغلوتين الموجود بشكل طبيعي في بعض الحبوب إلى حالات خطيرة مثل فقر الدم وهشاشة العظام والسكري وأمراض الغدة الدرقية والسرطانات المعوية.

الدقيق:

هو منتج زراعي خام لم يتم معالجته لقتل الجراثيم.

عادة تقتل البكتيريا عند طهي الطعام المصنوع من الدقيق؛ لهذا السبب لا يجب تذوق العجينة أو الخليط.

أغذية الأطفال:

من المرجح أحيانا أن يصاب الرضع والأطفال بمرض منقول بالغذاء؛ لأن أجهزتهم المناعية غير متطورة بما يكفي لمكافحة العدوى.

كوني حذرة للغاية عند التعامل عنظ تحضير طعامهم وتركيبه.

طعام الحيوانات الأليفة:

يمكن أن يحتوي طعام الحيوانات الأليفة على البكتيريا الضارة أو السموم الكيميائية.

إذا لم يتم التعامل مع طعام الحيوانات الأليفة بشكل صحيح، فقد يصاب كل من الحيوانات الأليفة والأشخاص بالمرض.

ابق الرضع والأطفال الصغار بعيدًا عن المناطق التي تطعم فيها الحيوانات الأليفة، ولا تسمحي لهم مطلقًا بلمس أو تناول طعام الحيوانات الأليفة.

 وهذه مجموعة من الإرشادات العامة التي يمكن أن تضعيها أيضا بعين الاعتبار:

إن من مفاتيح السلامة الغذائية الأساسية هي طهيها في درجة الحرارة المناسبة وتخزينها بشكل صحيح.

يتم طهي الأطعمة بشكل صحيح عند تسخينها لفترة طويلة بما فيه الكفاية وعند درجة حرارة عالية بما يكفي لقتل البكتيريا الضارة التي تسبب الأمراض المنقولة بالغذاء.

تخزين الأطعمة بشكل صحيح يحافظ على جودة الطعام ويمنع التلف والتسمم الغذائي.

درجات حرارة طهي آمنة:

قومي بالتأكد من طهي جميع المواد الغذائية إلى أدنى درجات الحرارة الداخلية كما تم قياسها باستخدام مقياس حرارة الطعام.

 تخزين الأطعمة الباردة:

اتبعي إرشادات تخزين الأطعمة المبردة في المنزل لمنعها من التلف أو التسبب في خطورة تناولها


هل أعجبك؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

0

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *