افرازات الحمل ما هي افرازات الحمل الطبيعية ومتى تظهر وما أبرز أنواعها؟


-1
-1 points
افرازات الحمل
افرازات الحمل

ما هي افرازات الحمل الطبيعية ومتى تظهر وما أبرز أنواعها؟. وكيف يمكن التفريق بين الألوان الخاصة بالإفرازات التي تكون طبيعية والتي تكون غير طبيعية ومتى يجب الذهاب الى الطبيب .كل هذه الاسئلة سنجيب عليها في هذه المقالة .

ما هي افرازات الحمل الطبيعية ومتى تظهر وما أبرز أنواعها؟

تتعرض الكثير من النساء بوجه عام الى الإفرازات المهبلية التي تكون موجودة قبل مدة من سن البلوغ وتنتهي عند انقطاع الدورة الشهرية ولا تسبب أي خطر في الطبيعي، وتكثر تلك الإفرازات المهبلية للمرأة الحامل وتتدرج أثناء فترة الحمل وهناك الإفرازات الطبيعية التي تكون صحية وإفرازات تكون غير صحية، يجب ان يتم اعلام الطبيب بها حتى لا تؤثر على صحة جنينك وايضا تسبب مخاطر مثل التهابات المهبل او الرحم وتكون دائما كثيرة في الاسابيع الأخيرة من الحمل.

 ما هي الإفرازات الحمل المهبلية

يطلق عليها اسم الإفرازات الدهنية التي تكون عبارة عن مادة يختلط لونها بين اللونين الأبيض والبني واحيانا تكون لديها رائحة قوية وفي البعض الاخر يمكن ان تكون رائحة خفيفة بالتدرج في فترة الحمل وتشبه إلى حد كبير الإفرازات التي تتواجد أثناء الدورة الشهرية، بشكل طبيعي للمرأة، وعادة ما تتم الإفرازات المهبلية بسبب زيادة هرمون الاستروجين، الذي يعمل على تدفق الدم في منطقة الحوض مما يحفظ الاغشية المخاطية التي تعرف الإفرازات المهبلية في بداية الحمل او بعده بفترة.

متى تكون الافرازات المهبلية خطيرة لدى المرأة الحامل و يجب الاتصال بالطبيب

  • عندما تصبح تلك الإفرازات ذات رائحة كريهة إلى حد  كبير .
  • إذا اختلط لون تلك الإفرازات باللون الاخضر والاصفر.
  • اذا شعرت المرأة الحامل عند نزول تلك الإفرازات بالحكة أو الالتهابات المهبلية.
  • إذا شعرت المرأة الحامل بألم كبير عند التبول لا تستطيع تحمله.

كل ذلك يعني ان تلك الإفرازات قد عرضت المرأة إلى عدوى مهبلية يجب ان يتم استشارة الطبيب حتى لا يصيبها أي ضرر أو تصيب الجنين ايضا بالعدوى البكتيريا، وسوف يقوم الطبيب في تلك الحالة بإعطاء المرأة الحامل مجموعة من المضادات للفطريات أو المضادات الحيوية من أجل استعادة الوضع السليم للمهبل وإزالة تلك الأعراض التي أصابته.

إقرأ ايضا

تغذية المرأة الحامل

فحص الحمل بالدم

الرضاعة الطبيعية للأطفال

الألوان المتعددة  في افرازات الحمل

يجب ان تتعرف عليها الحامل من اجل ان تفرق اذا كانت تلك الإفرازات صحية أو غير صحية خطيرة والتي سوف تكون على النحو التالي:

اللون الأبيض الناصع

اذا كانت الافرازات الخاصة بالمرأة الحامل يميل لونها الى حد كبير الى اللون الابيض ولكن الأبيض الناصع ليس الابيض الشفاف و يعني ذلك ان الافرازات افرازات صحية ولا يوجد أي خطر بها حتى وان كان لها رائحة خفيفة، ولكن يجب ان تقوم الحامل بمراعاة معرفة كمية تلك الإفرازات، حيث ان الكميات الكبيرة من تلك الإفرازات تؤدي دائما الى حدوث مشكلة او تنبه بشكل عام انا هناك امر يجب ان يتم مراجعته من الطبيب .وإذا أصبحت كثيرة  و ذات قوام ثقيل قد تشير الى بعض الدلائل اهمها الولادة المبكرة للحامل.

اللون الأبيض المتكتل

عادة ما تكون الإفرازات المهبلية في الشهور المتقدمة من الحمل ذات لون ابيض ولكن لون ابيض متكتل وتكون بنسبة كبيرة جدا اشارة يجب ان تأخذها الحامل في عين الاعتبار الى عدوى مهبلية يطلق عليها اسم التهابات الخميرة أو داء المبيض المهبلي، ويتسبب ذلك الأمر بشكل غير مرغوب فيه الحكة والألم أثناء التبول، وتتعرض إليها عدد كبير من النساء أثناء فترة الحمل، حيث تصل نسبة النساء التي تعرضن الى ذلك الامر في حياتهن إلى أكثر من 75 % ، ويمكن ان تحدث لأي امرأة سواء كانت حامل ام لا لذلك اذا كان لون الافرازات المهبلية يميل الى اللون الابيض المتكتل، فيجب ان تقوم الحامل باستشارة الطبيب بسرعة من اجل ان لا يصبح ذلك مؤشر لأمر خطير.

اللون الاخضر او الاصفر

اذا كانت الافرازات المهبلية باللون الاخضر او الاصفر فيؤدي ذلك بشكل عام الى حد اليقين ان هناك عدوى قد انتشرت عن طريق الاتصال الجنسي إلى المرأة أو عدوى بكتيرية في المهبل ويصبح ذلك الأمر غير صحي على الاطلاق، ويسبب الالم الكبير في الأعضاء التناسلية  التي يمكن ان يسبب الاجهاض او المضاعفات للحامل والطفل، ويمكن ايضا ان لا يؤثر ذلك أثناء فترة الحمل ولكن بعد ان تضع الأم الطفل بعد سنوات تظهر تلك المضاعفات، التي تؤثر على الجهاز العصبي وتسبب العقم عند المرأة وتختلط كثير من النساء ان تلك الافرازات الصفراء تكون نتيجة لتسرب كميات البول، ولكن إذا تم رؤية إفرازات وليست سوائل عن طريق الجهاز المهبلي فيجب استشارة الطبيب بشكل سريع.

اللون البني

إذا  كان لون الإفرازات المهبلية بنى فعادة لا يكون مؤثر يدعو الى القلق او تخوف حيث تظن العديد من النساء من ذلك اللون الذي يكون مرتبط بفكرة الإجهاض، ولكن خروج الإفرازات بنية اللون يعني انها تم اختلاطها بقليل من الدم داخل جسم الانسان ولا يجب ان يتم القلق ومع ذلك فإن استشارة الطبيب قد تكون أمر جيد حتى تطمئن الحامل على الجنين.

 اللون الزهري

يعتبر ذلك اللون من اقل  المؤشرات خطرا حيث ان الإفرازات التي تكون باللون الوردي في العادة تحدث في الاسابيع الاخيرة في الحمل استعداد الجسم  لخروج الجنين ولكن ايضا يمكن ان تحدث قبل عمليات الاجهاض او اذا تم نمو الجنين  خارج الرحم و تلك الحالات تكون قليلة ولكن يمكن استشارة الطبيب المعالج من أجل ان تطمئن الأم الحامل.

 الإفرازات باللون الاحمر

تعني تلك الافرازات باللون الاحمر اثناء الحمل  وجود نزيف شديد أو تجمعات من الجلطات .تلك الإفرازات مؤشر الى حد كبير الى عملية الاجهاض أو الحمل خارج الرحم ،  ولكن يمكن ايضا ان لا تكون خطرة بشكل كبير، حيث ان في الاشهر الثلاثة الاولى يمكن ان تفرز النساء الإفرازات باللون الاحمر فقط لا تكون غزيرة وبها تخثرات وصاحبتها بعض التقلصات في المعدة، ولكن عند رؤية المرأة الحامل تلك الإفرازات باللون الاحمر يجب ان تذهب وتستشير الطبيب المعالج بسرعة حتى لا تكون مؤشر الى نزيف.

ما العادات التي يجب ان تتم من أجل منع أو تقليل الافرازات للحامل

في العادة يجب الحفاظ على النظافة الشخصية للحامل حتى لا يتم حدوث أي عدوى لهذا يجب دائما اتباع التعليمات التالية:

  • عن طريق استخدام الصابون غير المعطر دائما و الفوط اليومية لامتصاص الإفرازات الزائدة ومنع أي عدوى بكتيرية.
  • مسح المنطقة التناسلية دائما عند التبول او التبرز من اجل ان لا يتم إصابة الجسم بنوع من البكتيريا في الأعضاء التناسلية.
  • تجفيف المنطقة التناسلية دائما بعد الاستحمام او التعرض للماء مع ارتداء الملابس المصنوعة من القطن الذي يسمح بدخول الهواء.
  • عدم ارتداء الملابس مثل الجينز الضيق والملابس المصنوعة من النايلون من أجل ألا تعرض الجسم للعدوى البكتيرية.

اتباع نظام صحي لي الطعام وتجنب أكل الأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من السكر، حيث يعتبر مؤشر لإصابة عدوى الخميرة أو العدوى المهبلية.


هل أعجبك؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

-1
-1 points

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *