حمية صحية غدائية احتفالا بيوم الصحة العالمي


0

مقدمة حول حمية صحية

يتم الاحتفال بيوم الصحة العالمي في السابع من أبريل من كل عام تحت رعاية منظمة الصحة

العالمية WHO، والذي اقرته كيوم للاحتفال بالصحة على مستوى العالم منذ عام 1948.

إن اليوم الذي يصادف تأسيس منظمة الصحة العالمية WHO، وزيادة الوعي بأهمية الصحة العالمية.

إن موضوع منظمة الصحة العالمية في يوم 7 أبريل لعام 2020 هو “دعم الممرضات”، تقديرا وتذكيرا بالدور المهم اللاتي يقدمنه في مجال الرعاية الطبية.

فهن كن على خط الدفاع الأول في خضم جائحة كورونا Covid-19 التي راح ضحيتها الآلاف على مستوى العالم.

وبمناسبة هذا اليوم، فإننا هنا إنما نقدم بعضا من النصائح السهلة والبسيطة والفعالة، والتي من شأنها أن تجعل من نظامك الغذائي وحميتك الغذائية حمية صحية.

حمية صحية:

أهمية النظام الغذائي الصحي :

إن نوعية الأكل الذي نتناوله تؤثر حتما على كيفية عمل الجسم وأدائه لوظائفه الحيوية.

فالحرص على إتباع حمية غذائية صحية أمرا ضروريا للمحافظة على الصحة العامة للفرد.

على الجانب الآخر فإن الطعام المصنع والمكرر والسكريات من شأنهم التسبب في كثير من المشاكل الصحية؛ مثل السمنة، ومشاكل الجهاز الهضمي، والتأثير على صحة القلب.

إن إتباع نظام غذائي صحي متكامل غني بالفيتامينات والمعادن والألياف أمر جوهري للصحة العامة للفرد.

فتناول طعام غير صحي من شأنه أن يحدث العديد من المشاكل الصحية، كما أنه يتسبب في إجهاد لكل من تحت المهاد، والغدة النخامية، والغدد الكظرية.

ذلك يؤدي بدوره إلى خلل في عمل الهرمونات، التي تلعب دورا مهما في تنظيم الجوع وتراكم الدهون في الجسم.

والنظام الغذائي الصحي لا يقتصر دوره على الحفاظ على الصحة البدنية فقط، بل يشمل أيضا الحفاظ على الصحة العقلية والعاطفية للفرد

حمية صحية

اقرأ ايضا:

كوليسترم أو الشكل الأول من حليب الأنثى فوائده الصحية ومخاطره !

التسمم الغذائي | إجراءات الأمن للغذاء اللازمة لسلامتك وسلامة عائلتك

عزيزتي القارئة، إذا أردت حمية صحية آمنة؛ فاتبعي الآتي:

1- استبدلي الخبز الأبيض، بالخبز الأسمر(خبز الحبوب الكاملة):

إن الخبز الأبيض ينقصه القيمة الغذائية؛ لأنه يحتوي على نسبة منخفضة من الألياف، والبروتينات، والمعادن، ومضادات الأكسدة.

قومي باستبداله بالخبز الأسمر ذي الحبوب الكاملة، فهو يحتوي على نسبة عالية من البروتينات والألياف.

2-تناولي البيض في وجبة الفطور صباحا

سواء كنتي تتبعي نظاما غذائيا نباتيا أو لا، فإن البيض يعد خيارا مثاليا في جميع الحالات. بيضة واحدة تحتوي على حوالي 75 سعرة حرارية، وهي غنية بالبروتينات والفيتامينات والمعادن، التي من شأنها بناء العضلات والجسم الصحي.

احرصي على تناول بيضة واحدة على الأقل أثناء وجبة الفطور.

ملاحظة: يمكن للنباتيين الذين لا يتناولون البيض، استبداله بالتوفو، واللفت، والبروكلي، والسبانخ.

3- استهلكي المزيد من البروتين:

البروتينات واحدة من أهم العناصر الغذائية التي يحتاجها الإنسان للحفاظ على مستويات صحية مثالية وهو مثالي ل حمية صحية.

تتكون البروتينات بشكل أساسي من الأحماض الأمينية التي تساعد في نمو الخلايا وإصلاحها. مما يجعلها جزءا مهما من النظام الغذائي الصحي.

البروتينات أيضا تعمل على إنقاص الوزن؛ حيث إنها تستغرق وقتا أطول حتى يتم هضمها، وبالتالي فهي تمنح الجسم شعورا بالامتلاء.

وعلى العكس الاعتقاد الخاطىء بأن مصدرها فقط يكون حيوانيا؛ فإن بعضا من المصادر النباتية تعتبر غنية بالبروتين، كفول الصويا، والبقوليات، وزبدة اللوز، وحتى البروكلي والسبانخ.

4- شرب كمية كافية من الماء

يحتاج الإنسان أن يشرب يوميا من 7-8 أكواب ماء، وأحيانا أكثر من ذلك.

يمكنك أن تشربي المزيد من الماء أيضا من خلال المشروبات الدافئة الصحية، كالشاي الأخضر، والنعناع، واليانسون.

تذكري أيضا تناول المزيد من الخضروات وبعض من الفاكهة؛ فهي تحتوي على كميات كبيرة من الماء.

5- لا تتناولي الكورن فليكس!

على أنه يعتبر أفضل الأسوء عند مقارنته ببدائل أخرى غير صحية على الإطلاق؛ إلا أنه لا يزال يحتوي على كمية عالية من السكر، ومنخفض القيمة الغذائية حيث البروتينات والألياف.

يمكن استبداله ببدائل صحية أكثر؛ كالشوفان، وزبدة اللوز، وبودينج بذور الشيا.

6- استبدلي العصائر والصودا بالشاي الأخضر!

إن الآثار الصحية السلبية للصودا والمشروبات السكرية الأخرى لا تخفى على أحد.

فيمكن لمثل هذه المشروبات أن تزيد من خطر السمنة، والتعرض للإصابة بأمراض كالسكري، وخلل التمثيل الغذائي.

صودا الدايت

وقد يعتبر البعض أن صودا الدايت بديل أكثر أمنا؛ إلا أن أبحاثا تشير إلى أنها قد تؤدي إلى خطر الإصابة بمتلازمة التمثيل الغذائي، والسكتة الدماغية.

استبدلي الصودا بالشاي الأسود، والشاي الأخضر، والقهوة. إن أبحاثا تشير في هذا الصدد إلى أن الشاي والقهوة يحتويان على مضادات الأكسدة المفيدة للقلب؛ مما قد يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، عن طريق خفض مستويات الكوليسترول.

لكن احرصي على أن يقتصر معدل استهلاكك لهما بين 2-3 أكواب في اليوم.

7- استبدلي النقانق بالمكسرات

إن رقائق البطاطس وغيرها من الأطعمة المصنعة، تحتوي على نسبة عالية من الصوديوم، ودهون مشبعة غير صحية، كما تحتوي على المواد الحافظة الضارة.

على الناحية الأخرى فإن المكسرات، وهي من الدهون الصحية للجسم، توفر فوائد وقائية للقلب.

فقط احرصي على تناولها بحرص، وكمية محددة؛ لارتفاع سعراتها الحرارية.

يعد الجوز (عين الجمل) من أفضل خيارات المكسرات

 


هل أعجبك؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

0

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *