زيادة الوزن و العوامل التي تسبب في زيادته او نقصانه


0

تعريف زيادة الوزن:

بالنسبة لزيادة الوزن هو الزيادة الطبيعية بالنسبة للطول المثالي بحسب المعايير وهو لا يعني زيادة الدهون قد يكون زيادة العضلات مثل (الرياضين، المصارعين، لاعبي كمال الأجسام، …. الخ) أي لا تعني بالضرورة السُمنة.

درجات زيادة الوزن:

نستطيع تقسيم زيادة الوزن الى ثلاث درجات:

  • الدرجة الأولى: زيادة الوزن وسبق أن تحدثنا عن معامل وزن الجسم وحسبنا نسبة معامل وزن الجسم وهو الوزن بالكيلو جرام مقسوم على الطول بالمتر تربيع (الوزن كغ /طول م2) وبالتالي اذا كان هذا المقياس لأي شخص بين 25 الى 30 يعني هناك وزن زائد.
  • الدرجة الثانية: السمنة التي تكون ما بين 30 – 40.
  • الدرجة الثالثة: السُمنة المفرطة ويكون وزن الجسم فوق (40).

التمارين الرياضية لفقدان الوزن:

هناك وهم أخر بأن التمارين الرياضية هي التي تفقد الوزن وكل يوم الصبح ممارسة الرياضة وهذا خطأ.

ملاحظة/ لا يعني ان التمارين الرياضية غير مفيدة هي مفيدة للقلب وللجهاز التنفسي والعضلات القدرة العقلية للوقاية من الأمراض الى فقدان الوزن تأثيرها جدا ضعيف، أي لا يوجد علاقة بالتمارين الرياضية بأن تفقد وزن ولكن له علاقه بأن يصبح الجسم صحياً.

لذلك البعض يرهق نفسه بالتمارين ولكنه لم ينقص وزن.

كمية الكالوري من عوامل زيادة الوزن:

التي نعبر عنها مصطلح مجموع الطاقة المصروفة هو يساوي معدل الأيض بشكل عام كل عمليات الجسم نوم تنفس تكلم حركة او أي عملية يقوم بها كذلك الحرارة التي من الأنشطة غير التمارين + الحرارة من الطعام الذي تتناوله + استهلاك الاكسجين بعد التمرين + والتمرين.

العوامل التي تسبب في زيادة الوزن او نقصانه اذا يعتمد معدل الحرق في الجسم او معدل الأيض عليها:

  • العوامل الجينية حيث ان لها علاقة فنلاحظ ان اشخاص فقدانهم للوزن ابطء بقليل من غيرهم.
  • الجنس: الذكر عنده عملية الحرق أعلى من الأنثى.
  • العمر كلما زاد العمر يقل معدل الحرق او معدلات الأيض وبالتالي لا يساعد على نقصان الوزن.
  • الوزن كلما زاد وزن العضلات سرعة معدل الحرق والأيض.
  • الطول: عملية الأيض تزيد مع الطول.
  • الغذاء الذي تتناوله: يزيد معدل الحرق بكمية كبيره او كمية قليلة
  • حرارة الجسم: الحرارة الخارجية.
فقدان الوزن

أسباب عدم فقدان الوزن:

  • خلل التوازن الغذائي: في الجسم نقص مغنيسيوم ونقص فيتامينات E, A, C, D نقص في الأوميجا 3 كلها توثر على مستويات تحكم السكر في الدم وبالتالي الجسم يكون في التهاب عام وبالتالي الجسم يقاوم عملية فقدان الوزن.
  • الالتهاب العام بالجسم وخلل المناعة: أحد العوامل التي تساعد على زيادة الوزن هو الالتهاب ومن اكثر الأشياء التي تحفز حدوث الالتهاب في الجسم هو مثل العدوى الفايروسية والسموم الفطريات الموجودة في الأسقف والمكيفات كذلك السموم البيئية حساسية الأطعمة التهاب الأمعاء الجلوتين والأجبان والحليب ومشتقاته الغذاء السيء المصنع الزايد فيه السكر والأُوميجا 6 وقليل الألياف، وطبعاً من علامات الالتهاب في الجسم هو الالام المفاصل الام العضلات والشعور بالإعياء الصداع وفقدان التركيز.
  • تراكم السموم: نحن نتعرض للسموم كثيراً جداً بالذات هذه السموم الكيميائية والبلاستك، هذه السموم تقفل عملية الأيض في الخلية تقفل على الدهون بحيث لا تحترق هذه السموم تتداخل مع عمليات الأيض وتسبب زيادة الوزن إما تؤثر على الهرمونات او الدماغ.
  • خلل الغدة الدرقية هو من أهم أسباب عدم فقدان الوزن سبب خفي و50% من هذه الأمراض امراض الغدة الدرقية الذي لا يشخص هرمون الغدة الدرقية يتحكم بعمليات الأيض بالجسم حيث اذا نقص هرمون الغدة الدرقية لا يمكن ان تضبط السكر ولا الكوليسترول في الجسم بشكل صحيح.

الاستعداد والتهيئة لفقدان الوزن:

  • يجب تصحيح خلل المايكروبيوم الخلل الموجود بالأمعاء (البكتيريا الزائدة والفطريات الزائدة وقطع الجلاتين، قطع الأشياء التي تؤدي الى التهابها) عملية طرد السموم مرتبطة بصحة الأمعاء.
  • خطة 10 أيام لطرد السموم وتنشيط حرق الدهون: تنشيط حرق الدهون وتهيئة الجسم بطرد السموم وبدأ تخفيف الوزن.
  • تصحيح الغدة الدرقية: إعطاء هرمون الغدة الدرقية الطبيعي او ثايروكسين الموجود كعقار.

مضاعفات زيادة الوزن:

  • القلب وارتفاع في ضغط الدم وأمراض شرايين القلب أو تصلب الشرايين تضخم بطين القلب الأيسر.
  • الجهاز العصبي: فإن السمنة تزيد من احتمالية حدوث الجلطة الدماغية وارتفاع ضغط الدماغ الحميد الذي ليس له سبب خبيث أو ورم.
  • الجهاز الهضمي: ومن مضاعفات زيادة الوزن على الجهاز الهضمي وهي امراض المرارة التهاب المريء الارتجاعي
  • الجهاز التنفسي: هو اختناق النوم زيادة احتمالية التهاب الصدر لأنه العضلات عليها جهد وثقل أكبر حيث أن تقوم بتوسيع القفس الصدري، زيادة احتمالية الربو بسبب زيادة الوزن.
  • السرطان: في العديد من الأبحاث ارتباط السمنة بالسرطان مثل ارتباط السمنة بسرطان الرحم والبروستات والمرارة والثدي والقولون والرئة.
  • الصحة النفسية: ارتباط السمنة بالصحة النفسية بالذات موضوع الاكتئاب.
  • العظام: تأكل العظام في الغضروف المفصلي ونقص في السائل بين الإلتقائات العظمية في المفصل وايضاً الاحتكاك بينهم وهذا الأمر ينتج عنه زوائد عضميه وألام مزمنة في المفاصل الكبيرة.
  • الأيض: من مضاعفات زيادة الوزن يصبح هناك مقاومة للجسم للأنسولين وبالتالي زيادة خطر إصابة الشخص بالسكري زيادة الأنسولين ارتفاع الدهون (الكوليسترول الضار) والدهون الثلاثية.
  • الحمل: خطر زيادة الوزن للمرأة الحامل يزيد احتمالية ارتفاع الضغط في الحمل، تعسر الولادة، كبر حجم رأس الطفل، لأنها عادة تكون مصاحبة لأمراض السكر واضطرابات السكر التي تأتي مع الحمل.
  • خطورة العمليات الجراحية: واحتمالية زيادة المضاعفات بعد العمليات الجراحية بحدوث التهاب جروح العمليات تجلط القدم.

هل أعجبك؟ شارك الموضوع مع أصدقائك!

0

أترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *